قامت جمعية شباب تونس يؤثر بالشراكة مع المعهد الجمهوري الدولي خلال الفترة الممتدة من شهر أفريل  2020  الى سبتمبر 2020 بتنفيذ مشروع “صوت الشباب التونسي”،  الذي عمل على حث الشباب على المشاركة في الحياة العامة والتشجيع على استعمال وسائل التكنولوجيا الحديثة في مجال الانتخابات ، و في هذا الصدد تم تنفيذ جملة من الأنشطة على غرار محاكاة عملية انتخابية رقمية (مناظرات انتخابية عن بعد، تصويت الكتروني) قصد تشكيل مجلس شبابي يحاكي مجلس النواب الشعب كما تم تقديم جملة من الدورات التكوينية عن بعد لفائدة المشاركين في هذا المشروع حول النظام الانتخابي التونسي و الإطار القانوني لعمل مجلس نواب الشعب، صياغة ورقات السياسات العامة و المناصرة.